شاهد.. حملة لنصرة مسلمي الروهينجا عبر مواقع التواصل الاجتماعي

- ‎فيعربي ودولي

كتب- رامي ربيع:

 

أطلق الطيار الكويتي فراس مال الله حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي لنصرة مسلمي الروهينغيا تحت عنوان "لا نريد أن نرى المزيد". واستطاع من خلال مشاركته في الحملة إيصال رسالة إنسانية لعشرات الآلاف من متابعيه عبر مواقع التواصل الاجتماعي والذين يتجاوزون 100 ألف متابع حول العالم.

 

وشاركت بالحملة جمعيات خيرية كويتية على مواقع التواصل الاجتماعي على رأسها جمعية الرحمة العالمية وشارك فيه نحو 100 من مشاهير ونجوم المجتمع بهدف رفع المعاناة عن ممسلمي الروهينغيا والتركيز على المآسي التي يتعرضون لها على أيدي البوذيين.

 

وجاءت الحملة عقب رحلة إغاثية قام بها وفد من جمعية الرحمة العالمية إلى الحدود بين بنجلاديش وميانمار ساهمت في تخفيف وطأة اليأس الذي يعصف بهؤلاء اللاجئين.

 

ومن المقرر أن تختتم الحملة التي أطلقت في 25 سبتمبر الماضي في الأيام المقبلة من حيث انطلقت في رحلة مساعدات كويتية جديدة عند الحدود بين ميانمار وبنجلاديش.

 

المشاركة في الحملة لا تتطلب أكثر من التقاط صورة للشخص واضعا يده على عينيه لكنها على بساطتها لاقت صدى واسعا في الكويت وأكدت التزام المجتمع الكويتي بمختلف شرائحه بمساعدة منكوبي الروهينغيا والتخفيف من معاناتهم.